الأودية

اعلانات

خليل بن شاهين الظاهري

رؤيا الأودية

 وهي على أوجه:

فمن رأى أنه دخل وادياً كثير الحطب فإنه يصحب ملكاً صاحب دنيا أو جليل القدر ويحصل له خير ومنفعة، وإن كان بخلاف ذلك فتعبيره ضده.

 ومن رأى: أنه تاه بواد بحيث لم يظهر منه أثر فإنه يدل على موته.

وقال جعفر الصادق رضي الله عنه: رؤيا الوادي يؤول على سبعة أوجه: حج وملك وحشمة ومال ونعمة وتجارة ورياسة وظفر وعلم، وقيل الوادي يؤول بالحج لقوله تعالى ” يأتين من كل فج عميق “.

Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق