التابعون

اعلانات

التابعون
من رأى في المنام أحد التابعين عليهم الرحمة صار في بلدة أو أرض، فإن كان أهل ذلك الموضع في كرب أو قحط أو خوف فرج الله عنهم، وأصلح حال رئيسهم، وحسنت سيرته فيهم، ورؤية العلماء منهم أو من غيرهم زيادة في علم الرائي، ورؤية الحكماء زيادة في الحكمة، ورؤية الوعاظ زيادة في الفتوح والسرور، ورؤية الأولياء والصالحين زيادة في الدين.
ومن رأى: بعض الصالحين من الأموات قد أحياه الله تعالى في بلده، نال أهل تلك البلدة الخصب والفرج والعدل ممن واليهم.
ومن رأى: أنه أحيا رجلاً منهم فهو إحياء لسنته.
ومن رأى: أنه تحول إلى بعض الصالحين المعروفين فهو دليل على أن يصيب بعض غموم الدنيا ووحشتها بقدر منزلة ذلك الصالح ثم يظفر بمراده.

Advertisement

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق