الخسف بالأرض

اعلانات

محمد بن سيرين

الخسف بالأرض

والخسف بالأرض: زوال النعم وانقلاب الأحوال، والغيبة في الأرض من غير حفر، طول غربة في طلب الدنيا، أو موت في طلب الدنيا فإن غاب في حفيرة ليس فيها منفذ، فإنّه يمكر به في أمر بقدر ذلك ومن كلمته الأرض بكلام توبيخ، فليتق الله فإنّه مال حرام ومن رأى أنّه قائم في مكان فخسف به، فإن كان والياً فإنه تنقلب عليه الدنيا، ويصير الصديق عدوه وسروره غماً، لقوله تعالى: ” فَخَسَفنْا بهِ وبدارِهِ الأرْض ” فإن رأى محلة أو أرضاً طويت على الناس، فإنّه يقع هناك موت، أو قال وقيل يهلك فيه أقوام بقدر الذي طويت عليهم، أو ينالهم ضيق وقحط، أو شدة فإن كان ما طوي له وحده، فهو ضيق معيشته وأموره فإن رأى أنّها بسطت له أو نشرت له، فهو طول حياته وخير يصيبه

Advertisement

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق