الدور والبيوت والغرف

Advertisement

أبوبكر بن محمد بن عمر الملا الحنفي الإحسائي

الدور والبيوت والغرف

ومن رأى أنه دخل دارا معروفة فإنه يصيب دنيا بقدر سعة الدار وحسنها فإن كانت من لبن وطين فهي حلال وإن كانت من آجر وجص فهي حرام وإن كانت مجصصة وبها مريض فهي موته وإن كانت من طين رطب أصابه هم وإن كانت مجهولة البناء والموضع والأهل وأفردت عن الدور فهي دار الآخرة فإن رأى أنه دخلها ثم خرج فإنه يشرف على الموت ثم ينجو ومن رأى أن داره أو بيوت داره أو بناءها أو سطوحها اتسعت فوق قدرها المعروف فإن ذلك سعة في دنياه ومن رأى أن في بيته عينا أو ميزابا يرشح من غير مطر أو رأى سقف بيته قاطرا فإنها عيون باكية على موت إنسان فيها ومن رأى أنه دخل بيتا مرشوشا فإنه يصيبه هم على قدر البلل والوحل ومن رأى أنه فوق بيت مجهول فإنه يصيب امرأة بقدر البيت وخطره ومن رأى أنه في غرفة فإنه يأمن مما يخاف ومن رأى أنه في غرفة جديدة وكان فقيرا استغنى أو غنيا أصيب في ماله وقيل إن الغرفة امرأة فمن رأى أنه يبني غرفة فإنه بامرأة وإن رأى أنه في غرفة قديمة وكان فقيرا ازداد إفلاسا أو

Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق