الرداء

اعلانات

احسائی

الرداء

وأما الرداء فهو دين الرجل الذي هو مرتديه في عنقه فمن رأى أن عليه رداء حسنا صفيقا فهو صلاح في دينه وإن رأى أنه رقيق فهو رقة دينه وإن رآه وسخا دنسا فإنه ذنوب وفساد دين صاحبه ومن رأى أنه انتزع رداءه فهو ذهاب دينه أو خروج من سلطان

الرداء
هو في المنام جاه الرجل وعزه إذا كان جديداً أبيض اللون، فإذا كان رقيقاً فإنه رقة في دين صاحبه، لأن الرداء دين الرجل وأمانيه، فإن ارتداه في الشتاء فهو متجمل صلف وهو فقير. وقيل إن الرداء إمرأة دنيئة.
ومن رأى: أنه ضاع له رداء أو طيلسان بال فإنه يأمن من فقر ويباهي الناس.
ومن رأى: أن عليه برداً يمانياً جديداً أو كانت جوانبه متخرقة فإنه يتعلم شيئاً من القرآن ثم ينساه.
وإن رأت إمرأة رداء، فإن زوجها غير محسن إليها، والرداء أمانة الرجل لأنه موضع صفحة العنق، والعنق موضع الأمانة. أنظر أيضاً الكساء.

خليل بن شاهين الظاهري

رؤيا الرداء

 وأما الرداء الجديد الصفيق فجاه الرجل وعزه ودينه وأمانته والرقيق منه رقة في الدين، وقيل الرداء إمرأة دنيئة، وقيل هو أمر رفيع الذكر قليل النفع

ورؤيا المرأة الرداء في منامها يدل على أن زوجها يحسن معاشرتها

وسئل ابن سيرين عن رجل رأى في منامه كأن عليه رداء جديداً قد تحرقت حواشيه من برد يمان فقال هذه رؤيا رجل قد تعلم شيئاً من القرآن ثم نسيه

Advertisement

مقالات ذات صلة

رأيان على “الرداء”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق