العارض

اعلانات

محمد بن سيرين

العارض

والعارض رجل يتفقد أصحابه ويقوم بإصلاح أمورهم ومن رأى كأنّه عرض في الديوان وليس من أهله، فإنّه يموت فإن رأى كأنّ العارض غضبان عليه، فإنّه قد ارتكب المعاصي وإن رآه راضياً عنه، دل على رضا الله عنه فإن رأى كأنهم أرادوا أن يعرضوه فلم يفعلوا، فإنّه يشرف على الموت ثم يسلم والديوان موضع البلايا، وتغليقه تغليق أبواب البلايا، وفتحه فتح أبواب البلايا

Advertisement

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق