القروح والحمى

Advertisement

خليل بن شاهين الظاهري

رؤيا القروح والحمى

 من رأى في جسمه قوباً كثيراً أو واحدة فإنه مال يخشى صاحبه من مطالبته، وقيل القوبة في الجسم كلام يطبع فيه يحصل به نقص، وربما يكون حصول أمر يكرهه، وأما الصحة من هؤلاء فمحمودة، وإن لم يكن فيه فحصول مال

 ومن رأى: أن على بدنه شيئاً من القروح والنوابت فإنه يصيب بقدرها مالاً حراماً إلا أن تكون في عنقه فإنها ديون وأمانات عليه

 ومن رأى: في جسده شيئاً من ذلك فيؤول بمرضه وقيل تصاب زوجته في أقربائها وقيل يضرب بالسياط وقيل إنه يأكل لحوم الناس بالغيبة والنميمة، وربما تخرج القروح على أوجه كما يراها

 ومن رأى: أنه محموم فإنه حصول كرب وهم وغم

وإن رأى أنه بالباردة فإنه حصول أمر يكون فيه مغلوباً وليس في الرؤيتين خير أبداً

Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق