Home / النبش

النبش

احسائی

نادرة نبش قبور الموتى

جاء إليه آخر فقال يا أبا بكر بن سيرين إن رجلا رأى كأن يفقط بيضا من رؤوسها فيأخذ بياضها ويترك صفرها فقال ابن سيرين قل للرجل بل ينتهي قال إني أبلغه عنك قال لا ثم عاد إليه مرة بعد مرة يقول له ذلك ويجيبه مثل جوابه الأول ثم قال له إن رأيته فاستحلفه إن هو رآها لحلف فقال إن كنت صادقا فأنت نباش تأخذ أكفان الموتى وتترك أجسادهم فقال والله لا أعود أبدا

نادرة نبش عظام النبي صلى الله عليه وسلم

جاء رجل إلى ابن سيرين رحمه الله تعالى فقال رأيت في النوم كأني أنبش عظام النبي صلى الله عليه وسلم قال أنت تحيي سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم انتهى وهذا آخر ما أوردناه من كتاب تنبيه الأفهام بتأويل الأحلام والحمد لله أولا وآخرا باطنا وظاهرا وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تم بحمد الله

النبش

وأما النبش فمن رأى أنه ينبش قبر أحد من الأنبياء والصالحين فإنه مجتهد في سلوك طريقته ومن رأى أنه ينبش قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم فإنه يجدد ما درس من سنته الشريفة ويحصل للناس على يديه خير وإن وصل إلى الجثة الشريفة فليس بمحمود فإن كسر شيئا من أعضائه فإنه يرتكب بدعة وضلالة نعوذ بالله من ذلك ومن رأى أنه ينبش قبر أحد من الناس فإنه مجتهد فيما كان ذلك يسلكه ومن رأى أنه ينبش عن جثته فإنه مجتهد في طلب الدنيا فإن نال شيئا ظفر بحاجته وإن لم ينل فضده ومن رأى أنه ينبش قبرا فطلع منه رجل حي فإنه خير وسرور خصوصا إن كان من أهل التقوى فإنه خير الدنيا والآخرة ومن رأى شيئا من الحيوان نبش في بيته فإنه عدو فليحذره

نبش القبور

نبش القبور: فإنّ النباش يطلب مطلوباً خفياً مندرساً قديماً لأنّ العرب تسميه مختفياً إما في خير أو شر، فإن نبش فهو عالم ففيه نبش على مذهبه وإحياء ما اندرس من علمه، وكذلك قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا أن يفضي به نبشه إلى رمة بالية وخرق متمزقة أو تكسِر عظامه فإنه يخرج في علمه إلى بدعة وحادثة، وإن وجده حياً استخرج من قبره أمراً صالحاً وبلغ مراده من إحياء سنته وشرائعه على قدره ونحوه وإن نبشِ قبر كافِر أو ذي بدعة أو أحد من أهل الذمة طلب مذهب أهل الضلالة أو عالج مالاً حراماً بالمكر والخديعة، وإن أفضى به النبش إلى جيفة منتنة أو حمأة أو عذرة كثيرة، كان ذلك أقوى في الدليل وأدل على الوصول إلى الفساد المطلوب وأما من رأى ميتاً قد عاش فإنّ سنته تحيا في خير أو شر لرائيها، خاصة إن كان من أهل بيته أو رآه في داره، أو للناس كافة إن كان سلطاناً أو عالماً وأما أكل الميت من دار فيها مريض، فدليل على هلاكه، وإلا ذهب لأهلها مال وأما من ناداه الميت فإن كان مريضاً لحقه، وإن كان فقيهاً فقد وعظه وذكره فيما لا بد منه ليرجع عما هو فيه ويصلح ما هو عليه، وأما من ضربه ميت أو تلقاه بالعبوس والتهدد وترك السلام، فليحذر وليصلح ما قد خلفه عليه من وصية إن كانت إليه أو في أعمال نفسه وذنوبه فيما بينه وبين الله تعالى وإن تلقاه بالبشر والشكر والسلام والمعانقة فقد بشره بضد حال الأول، وقد تقدم في ذكر باب الأموات ما فيه غنى وأما الحمل فوق النعش: فمؤيد لما دل عليه الموت في الرؤيا، وقد يلي ولاية يقهر فيها الرقاب وأما الدفن فمحقق لما دل عليه الموت، وربما كان بأساً لمن فسد دينه من الصلاح، وربما دل على طول إقامة المسافر وعلى النكاح وعلى العروس ودخول البيت في الكلة مع العروس من الاغتسال ولبس البياض ومس الطيب، ثم يزوره إخوانه في أسبوعه وربما دل على السجن لمن يتوقعه، فإن وسع عليه ونوم نومة عروس كان ما يدل عليه خير أكله وحسنت فيه عقباه وكثرت دنياه، وإن كان على خلاف ذلك ساءت حالته وكانت معيشته ضنكاً وكان ابن سيرين يقول: ” أحب أن آخذ من الميت وأكره أن أعطيه ”  وقال: إذا أخذ منك الميت فهو شيء يموت ومن مات ولم ير هناك هيئة الأموات فإنّه انهدام داره أو شيء منها، وإذا رأى الحي أنّه يحفر لنفسه قبراً بنى داراً في ذلك البلد أو تلك المحلة وثوى فيها، ومن دفن في قبر وهو حي حبس وضيق عليه، وإن رأى ميتاً عانقه وخالطه كان ذلك طول حياة الحي، وإن رأى الميت نائماً كان ذلك راحته

شیخ عبدالغنی نابلسی

النبش
هو في المنام يدل على نفاذ الأمور والأحكام لأربابها إلا أن ينبش ما يؤكل فإنه يسيء التدبير فيما يعلمه الله تعالى.
ومن رأى: أنه نبش قبر ميت معروف فإنه يطلب طريقة ذلك الميت في الدنيا إن كان عالماً أو غنياً وينال منه بقدر ذلك، ونباش القبور يطلب مطلوباً خفياً مندرساً قديماً، وإن نبش عن قبر عالم فقيه نبش عن مذهبه وأحيا ما درس من علمه، وإن نبش في كافر أو ذي بدعة تبع مذهب الضلالة أو عالج مالاً حراماً بالمكر والخديعة، وإن أفضى النبش إلى جيفة متحللة أو عذرة كان ذلك أدل على الفساد.

خليل بن شاهين الظاهري

رؤيا النبش

 من رأى أنه ينبش قبراً فإنه نوع من الحفر كما تقدم ولكن التأويل إن آتي في هذا بشيء غير ذلك، فمن رأى أنه ينبش قبر أحد من الأولياء والصالحين فإنه مجتهد في سلوك طريقته ولكن ليس هو بمقام الحفر

 ومن رأى: أنه نبش قبر أحد من الناس سواء كان جيداً أو نحسا فإنه مجتهد في سلوك طريقته وما كان يسلكه

 ومن رأى: أنه ينبش عن جثته فإنه مجتهد في طلب الدنيا فإن نال شيئاً ظفر بحاجته، وإن لم ينل فضده

 ومن رأى: شيئاً من الحيوان ينبش في بيته فإنه عدو فليحذره

 ومن رأى: شخصاً ينبش في مكان لا يقتضي النبش فإنه يطلب أمراً عسيرا وقيل رؤيا النبش حصول كلام خامد، وربما كان اجتهادا في أمر والله أعلم

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*