ركوب الدواب

اعلانات

محمد بن سيرين

ركوب الدواب

ركب دابة: فإنّه يركب هو غالباً وقيل إنَّ ركوب الدواب كلها نيل عز ومراد فإن لم يحسن ركوبها فإنّه يدل على اتباع الهوى فإن ركبها وأحسن الركوب وضبط الدابة، سلم من فتنة الهوى، ونال المنى فإن رأى كأنّه ركب عنق إنسان فإنّه يموت ويحمل المركوب جنازته وقيل إنَّ ركوب عنق الإنسان يدل على أمر صعب فإن أسقطه من عنقه فإنَّ ذلك الأمر الذي طلبه لا يتم وأما الرجوع من السفر فيدل على أداء حق واجب عليه وقيل أنّه يدل على الفرج من الهموم والنجاة من الأسواء ونيل النعمة، لقوله تعالى: ” فَانْقَلِبوا بِنِعْمَةٍ مِنَ الله وَفَضْلٍ لَمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ ”  وربما تدل هذه الرؤيا على توبة الرائي من الذنوب، لقوله تعالى: ” لَعَلّهُمْ يَرْجعُون ”  فإنَّ معنى التوبة الرجوع عن المعصية

Advertisement

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق