Home / سورة الطلاق

سورة الطلاق

سورة الطلاق

سورة الطلاق تدل على نزاع بين القارئ وبين زوجته أو يراعي سيرة الحق ويكون حريصا في ذلك

احسائی

الطلاق

وأما الطلاق فمن رأى أنه طلق امرأته فإنه يستغني وقيل إن كان صاحب الرؤيا ذا منصب فإنه يعزل وقال بعضهم من رأى أنه طلق امرأته وليس معه غيرها فإنه يزول عن شرفه وعزه وإن كان له غيرها من النسوة أو الجوار فإنه نقصان في ذلك ومن رأى أنه طلق امرأته وليس له امرأة فإنه يدل على قرب أجله وقيل من رأى أنه طلق امرأته وكان من طلاب الآخرة انقطع عن الدنيا واشتغل بالآخرة

الطلاق

محمد بن سیرین

من قرأ سورة الطلاق دل على نزاع بينه وبين امرأته يؤدي ذلك إلى الفراق

شیخ عبدالغنی نابلسی

الطلاق
هو للعازب في المنام فراقه لما هو عليه، وطلاق المتزوج بطلان معيشته أو موته خاصة إن كان مريضاً.
ومن رأى: أنه طلق إمرأته استغنى، لقوله تعالى: ” وإن يتفرقا يغن الله كلا من سعته ” .
ومن رأى: أنه طلق إمرأته طلاقاً رجعياً فإنه يترك حرفته وعمله، وقيل من رأى أنه طلق إمرأته فإنه يفارق ملكاً كان معه، وقيل إنه يعزل عن سلطانه، والطلاق يدل على الفقر، وإن المرأة سلطان الرجل ودنياه، ومن كان له إمرأة ورأى أنه طلقها فإنها تموت، وكذلك إذا باعها أو أعتقها، وإن طلقها طلاقاً فيرجى لها العافية.

میلر

طلاق:
إذا حلمت أنك مطلق فهذا يعني أنك غير مقتنع برفيقك وأنه يتحتم عليك أن تتعهد بجو أكثر لطفاً في الحياة المنزلية. أنه حلم تحذير.
إذا حلمت النساء بالطلاق فهذا يعني أن حياة العزوبية قد تكون نصيبهم بسبب خيانة الأحباب.

خليل بن شاهين الظاهري

رؤيا الطلاق

 وهو على أوجه:

فمن رأى أنه طلق إمرأته فإنه يستغني لقوله تعالى ” وإن يتفرقا يغن الله كلا من سعته ” وقيل إن صاحب هذه الرؤيا يفارق رئيسه لأن النساء ذوات كيد كالملوك، وقيل إن كان صاحب الرؤيا ذا منصب فإنه يعزل

 ومن رأى: أنه طلق زوجته طلاقاً باتاً فإنه يترك شغله ولا ينوي الرجوع فيه

 ومن رأى: أنه طلق إمرأته ثم غار عليها فإنه يكون حريصاً على مراجعتها فإن الغيرة عند المعبرين تؤول بالحرص

 ومن رأى: أنه طلق إمرأته ولم يكن معه غيرها فإنه يزول عن شرفه وعزه أو يقترب أجله، وإن كان له غيرها من النسوة أو الجواري فإنه نقصان في ذلك

 ومن رأى: أنه طلق زوجته طلقة واحدة وكان مريضاً وزوجته مريضة فإن احدهما يبرأ من مرضه، وإن كان الطلاق بثلاث فيدل على موت المريض وقيل من رأى أنه يطلق زوجته فإنه يعاتب صديقاً له عتاباً شديداً أو يتهمه بتهمة

 ومن رأى: أنه طلق إمرأته وكان من طلاب الآخرة فإنه ينقطع عن الدنيا ويشتغل بالآخرة

 وبالمجمل فإن رؤيا الطلاق يؤول على سبعة أوجه: غنى لما تقدم من الآية ومفارقة شريك وعزل عن منصب وتعطيل دولاب وذهاب مال وحصول شيء يريده إذا كان يكره المرأة ومخاصمة رجل

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*