Home / معبر المنامات

معبر المنامات

 المعبر

محمد بن سیرین

المعبر: يدل على الحاكم والفقيه والطبيب وكل من يحزن الإنسان عنده ويفرح، وربما دل على المسجد، وقارئ القرآن لأنّه مبشر ومنذر وربما دل على الوزان وعلى كل من يعالج الميزان والأوزان كصاحب المعيار والصيرفي، وربما دل على من تولى الكشف للحاكم، فإنّه يبحث عن عورات الناس، وربما دل على القصار والغسال وجزاز الشعور وكل من يسلي هموم الناس على يديه، وربما دل على قارىء كتب الرسائل وسجلات الملوك القادمة من البلدان، لأنه يعبر عن الرؤيا المنقولة عن المنام فيخبر بما يؤول إليه فمن عاد في النوم عابراً فإن حاق به القضاء ناله، وإن كان طالباً للعلم والقرآن حفظه، وإن كان موضعاً للكتابة نالها، فإن كان طالباً لعلم الطب حذقه، وإلا عاد صيرفياً أو مكثفاً أو قصاراً أو غسالاً أو جزاراً أو قارئاً على قدر الأيام وزيادة الأحلام وأما من قص في المنام مناماً على معبر، فما عبر له فهو هو ما كان موافقاً للحكمة جارياً على ألسنة، وإن لم يعقل سؤاله ولا فهم عبارته، فلعلّه يحتاج إلى بعض من يدل العابر عليه في صناعته، فيقف إليه في حاجته وقال بعضهم المعبر رجل يطلب عثرات الناس

شیخ عبدالغنی نابلسی

معبر المنامات
رؤيته في المنام تدل لذوي الأحزان على أفراحهم، ولذوي الأفراح على أحزانهم، ومن كان يؤمل خبراً غائب جاءه منه رسول. وربما دلت رؤيته على العلم بالرموز وفك المشكلات، وعلى العالم بالأمور الشرعية. وربما دل على الناصح لصاحبه المشفق عليه. وربما دل على الذي لا يكتم سراً، والمعبر يدل على الحاكم والفقيه والطبيب. وربما دل على المسجد وقارئ القرآن لأنه مبشر ومنذر. وربما دل على الوزان، وعلى كل من يعالج الميزان كصاحب العيار والصيرفي والقصار والغسال والحلاق. وربما دل على قارئ كتب الرسائل فمن صار معبراً وكان طالباً للعلم والقرآن حفظه، وإن كان يريد الكتابة نالها، وقال بعضهم: المعبر رجل يطلب عثرات الناس.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*