الأسد

الأسد

الأسد
هو في المنام سلطان شديد ظالم غاشم مجاهر متسلط لجرأته. وربما دل على الموت لأنه يقتنص الأرواح. وربما دلت رؤيته على عافية المريض، واللبوة إمرأة شريرة عسوفة عزيزة الولد، وتدل رؤية الأسد على الجهل والخيلاء والعجب والعنت والتيه والدلال، وقيل الأسد في المنام عدو مسلط.
ومن رأى: الأسد من حيث لا يراه، فإن الرائي ينجو مما يخاف وينال الحكمة والعلم.
ومن رأى: الأسد قد قرب منه ناله هم من سلطان ثم ينجو منه.
ومن رأى: الأسد قد صرعه ولم يقتله فإنه يصاب بحمى دائمة، وإن السبع لا تفارقه الحمى، أو أنه يسجن، وإن الحمى سجن لله تعالى.
ومن رأى: أنه يصارع الأسد مرض لأنه المرض يتلف اللحم، ومن صارع الأسد تلف لحمه.
ومن رأى: أنه أخذ شيئاً من لحم الأسد أو عظمه أو شعره نال مالاً من سلطان أو عدو مسلط، ومن ركب السبع وهو يخافه تعرض لمصيبة لا يستطيع التصرف تجاهها، وإن كان لا يخاف فهو عدو يقهره.
ومن رأى: أنه ضاجع الأسد وهو لا يخافه أمن من مرض.
ومن رأى: السبع دخل إلى دار وفيها مريض فإنه يموت، وإن لم يكن فيها مريض دل على خوف من السلطان.
ومن رأى: أنه يتخوف من أسد ولم يعاينه فإنه أمن له من عدوه.
ومن رأى: أنه عاين الأسد ورآه عنده دون أن يخالطه فيصيبه فزع من سلطان، ولا يضره ذلك. وربما دلت رؤية ذلك على الموت وقرب الأجل.
ومن رأى: الأسد في بيته فيصيب سلطاناً وحياة طويلة.
ومن رأى: الأسد قد نابه منه شيء فإنه يناله من عدو مسلط بقدر ذلك.
ومن رأى: أنه قاتل أسداً فإنه يقاتل عدواً مسلطاً.
ومن رأى: أنه يتزوج لبوة فإنه ينجو من شدائد كثيرة، ويظفر بعدوه، ويعلو أمره، ويكون ذا صيت بين الناس.
ومن رأى: أنه يأكل لحم أسد فإنه يصيبه مال وغنى من سلطان، أو يظفر بعدوه.
ومن رأى: أنه أكل رأس الأسد فإنه يصيب سلطاناً عظيماً ومالاً كثيراً.
ومن رأى: أنه يأكل شيئاً من أعضاء الأسد فإنه يصيب مال عدو مسلط بقدر ذلك العضو، فمن رأى أنه أصاب من جلد أسد أو من شعره فإنه يصبب مال عدو مسلط. وربما كان ميراثاً، والأسد يدل على المحارب، أو اللص المختلس، أو العامل الجائر أو رئيس الشرطة، أو الطالب. وأما دخول الأسد المدينة فإنه طاعون أو شدة أو سلطان جبار أو عدو يدخل عليهم إلا أن يدخل في الجامع ويرتفع على المنبر فإنه سلطان يجور على الناس، وينالهم منه بلاء ومخافة، وجرو الأسد ولد، وقيل من رأى كأنه قتل أسداً نجا من الأحزان كلها، ومن تحول أسداً صار ظالماً على قدر حاله، وقيل اللبوة إبنة ملك

میلر

أسد:
إذا حلمت بأسد فإن هذا يدل على أن قوة كبيرة تسوقك.
إذا تغلبت عليه فسوف تكون ظافراً في أي ارتباط.
إذا تغلب عليك فسوف تكون مكشوفاً لهجمات الأعداء الناجحة عليك.
إذا رأيت أسوداً في أقفاص فإن هذا يدل على أن نجاحك يعتمد على قدرتك وذلك للتغلب على المعارضة.
إذا رأيت رجلاً يتحكم في أسد داخل قفصه أو خارجه فإن هذا يدل على النجاح في العمل وعلى قدرة عقلية كبيرة. سوف تنظر النساء إليك نظرة تقدير وإعجاب.
إذا رأيت أشبالاً فإن هذا يدل على مشاريع جديدة سوف تؤدي إلى النجاح إذا تم الاعتناء بها كما ينبغي.
إذا حلمت فتاة بأشبال فإن هذا يدل على عشاق جدد خلابين.
إذا سمعت زئير أسد فإن هذا يدل على منزلة وتقدم مع النساء.
إذا رأيت رأس أسد فوقك وهو يكشر عن أنيابه بزمجرة فأنت مهدد بالهزيمة في ارتقائك الصاعد إلى النفوذ.
إذا رأيت جلد أسد فإن هذا يدل على ارتفاع إلى الحظ والسعادة.
إذا امتطيت أسداً فإن هذا يدل على الشجاعة والإصرار في التغلب على المصاعب.
إذا حلمت أنك تدافع بمطواة عن أطفالك أمام أسد فإن هذا ينبئ أن الأعداء سوف يهددون بالتغلب عليك وسوف ينجحون قريباً وبسهولة إذا سمحت لأي مكر أن يلهيك لحظة عن الواجب والتزامات العمل.

 

خليل بن شاهين الظاهري

رؤيا الأسد

 أما الأسد فإنه يدل على أوجه:

قال ابن سيرين: رؤيا الأسد تؤول بعدو قوي شديد البأس

 ومن رأى: أنه يحارب الأسد فإنه يدل على الخصومة مع عدو سلط عليه والغالب غالب لأنهما نوعان

 ومن رأى: أنه قابل أسداً ولكن ما وصل إليه ولم يصبه فإنه يدل على الفزع من السلطان وعدم المضرة منه إليه

 ومن رأى: أنه هرب من الأسد لم يقصده فإنه يدل على النجاة له من الخوف وظفره على من يعاديه

 ومن رأى: أنه أتى إليه بلحم أسد فإنه يؤول بمال من ملك، وإن أكل منه كان أبلغ وأقوى ظفراً، وكذلك لبنه وقيل رؤيا الأسد تؤول بالسلطان، فمن رأى أنه أصاب رأس أسد فإنه حصول ولاية ورتبة علية ومال ونعمة، خصوصاً لمن أكل منه وقيل من رأى أنه وجد شيئاً من أعضاء الأسد أو أعطاه أحد ذلك فإنه يدل على حصول مال من عدو بمقدار ذلك

 ومن رأى: أنه وطئ أسد فإنه يدل على خلاصه من محن كثيرة وعلو قدر وقضاء حاجته وظفره على الأعداء

 ومن رأى: أنه حمل أسداً فإنه يدل على مصالحة عدوه أو تقربه إلى السلطان

 ومن رأى: أن أسداً يطأه فإنه يدل على نقصان عزته وحرمته وحصول مضرة منه

 ومن رأى: أسداً جاء من وراء ظهره ثم ظهر أمام وجهه فإنه يدل على حصول مضرة وزجر من السلطان بعد طلبه إياه

 ومن رأى: أنه وجد رأس أسد يتسلطن إن كان لائقاً لذلك

 ومن رأى: أن سلطاناً ناوله رأس أسد فإنه يدل على تفويض السلطنة إليه إن كان لائقاً لذلك أو يوليه

 ومن رأى: أنه ركب على ظهر الأسد وهو مطيع له فإنه يدل على أنه يصيب سلطاناً بحيث يعطيه سلوك ذلك المكان ويمتثلون أمره، وإن لم يكن أهلاً لذلك فإنه يكون مدبر مملكته

 ومن رأى: أن الأسد الذي كان راكباً عليه لم يكن مطيعاً له فإن حصل له ذلك لم تطلعه الملوك والأكابر

وإن رأت إمرأة إنها تربي ولد أسد فإنها تكون داية أو دادة لولد السلطان، وإن كان ذلك رجلاً فإنه يكون دلالاً أو كفيلاً له

 ومن رأى: أن الأسد عضه أو أخذ بمخالبه من جسده بحيث جرحه فإنه يؤول بحصول المضرة من عدو أو من سلطان بقدر ذلك

 ومن رأى: أن الأسد قد حضنه فإنه يؤول بتقربه إلى السلطان

 ومن رأى: أنه يقبل الأسد وهو ينظر إليه بنظر الشفقة أو الرأفة فإنه يدل على التوصل إلى السلطان وحصول المنفعة له، وإن كان في خدمة السلطان فيعلو قدره، وإن رأى بخلاف ذلك فتعبيره ضده

 ومن رأى: أنه يأكل الأسد فإنه يدل على تقربه إلى السلطان والاعتماد به

 ومن رأى: أن الأسد يلحسه ويداريه فإنه يدل على تدبره مباشرته وتقربه إلى السلطان ويكون مسموع القول عنده ويحصل له منه خير ومنفعة وزيادة نعمة وجلد الأسد وشعره وعظمه ولحمه يؤول بالمال إما من جهة السلطان أو من جهة العدو

 ومن رأى: أنه ركب أسداً يصرفه حيث يشاء فإنه يؤول على وجهين: إصابة عز عظيم وقهر عدو ضخم

 ومن رأى: أنه هرب من أسد فإنه ينجو مما يخاف ويحذر ويظفر بحاجته

 ومن رأى: أنه يتخوف من أسد ولم يعاينه فإنه أمن له من عدوه

 ومن رأى: أنه عاين الأسد أو رآه من بعد فإنه يؤول بالموعظة، وربما كان قرب أجل

 ومن رأى: أسداً دلالاً في بيته فإنه يصيب عزاً وخيراً وطول حياة، وإن كان فيه مريض دل على موته

 ومن رأى: أنه أصاب من جلد الأسد أو عظمه أو لحمه أو عصبه أو مخه أو شعره شيئاً فإنه يصيب ميراثاً

 ومن رأى: أسداً هائجاً يقطع الطريق على الناس فإنه يؤول بظلم الرعية

 ومن رأى: أسداً يطلبه وهو هارب فإنه حصول خوف من السلطان فإن لم يلحقه فإنه ينجو، وإن لحقه وأمسكه فبضد ذلك، وربما دل على المريض

 ومن رأى: أنه ركب أسداً وهو يخافه فإنه يصيبه بلاء

 ومن رأى: أسداً فهرب منه ولم يره الأسد ولا شعر به فإنه يؤول بحصول العلم والحكمة

 ومن رأى: الأسد دخل مدينة فإنه يؤول بتغير ملكها إن كان ظالماً، وإن كان عادلاً فتؤول بصداقته إلى ملك نظيره

 وبالمجمل فإن رؤيا الأسد يؤول على ثلاثة أوجه: سلطان ورجل شديد وعدو قوي

Leave a Reply