الصعود

الصعود

الصعود
من انتهى إلى علو فبقدر علوه يكون هبوطه. وربما دل على ظلم النفس.
ومن رأى: أنه صعد إلى السماء حتى بلغ نجومها ثم أصبح نجماً من نجومها فإنه ينال ولاية ورياسة شريفة عظيمة، وإن صعد جبلاً فهو غم وسفر، والصعود رفعة والهبوط ضعة، وإن صعد عقبة فهو ارتفاع وسلطنة مع تعب، وكل صعود يراه الإنسان جبلاً أو عقبة أو تلاً أو غير ذلك فإنه ينال ما يطلبه، والصعود مستوياً مشقة ولا خير فيه.

میلر

صعود:
إذا حلمت بالصعود إلى مرتبة أعلى فهذا يدل على أن الدراسة والتقدم في العلوم سيجلبان لك الثروة التي تحلم بها. إذا حلمت أنك ترتفع في الجو فسأتيك ثروة ومسرات غير متوقعة غير أنك يحب أن تبقى حذراً في ارتباطاتك ومشاريعك وإلا فسوف تفشل وتفقد كل شيء.

خليل بن شاهين الظاهري

رؤيا الصعود

 وأما الصعود فما كان منه إلى السماء فقد تقدم الكلام عليه في بابه وفصله، وكذلك يأتي كل شيء في بابه، وأما تعبير الصعود جملة ما لم يكن مستوياً فهو محمود

Leave a Reply