الوجه

الوجه

وجه اسود و ثيابه متسخة

محمد بن سیرین

فإدن رأى أنّ وجهه اسود وثيابه وسخة، دلت رؤياه أنّه يكذب على اللهّ فإن رأى كأنّ وجهه أسود مغبر، دلت رؤياه على موته

شیخ عبدالغنی نابلسی

الوجه
إذا رأيته في المنام حسناً فإنه يدل على حسن الحال في الدنيا والبشارة والسرور، وإذا رأيته أسود فإنه يدل على بشارة بأنثى لمن له حامل، لقوله تعالى: ” وإذا بشر أحدهم بالأنثى ظل وجهه مسوداً وهو كظيم “. وصفرة الوجه تدل على ذلة وحسد، وقد تكون صفرته نفاقاً، وقيل صفرته تدل على العبادة، لقوله تعالى: ” سيماهم في وجوههم من أثر السجود “. وهي الصفرة في الوجوه.
ومن رأى: من الأحباش والزنوج أن وجهه أبيض دل على نفاقه.
وإن رأى لحم خديه ذهب فإنه يسأل الناس ولا يعيش إلا بالمسألة، وفي الحديث: ” لا تزال المسألة بأحدكم حتى يلقى الله، وما في وجهه مزعة لحم ” .
وإن رأى في وجهه ظلمة أو اعوجاجاً دل على فساد دينه أو نقص جاهه.
وإن رأى وجهه أزرق فإنه مجرم، لقوله تعالى: ” ونحشر المجرمين يومئذ زرقاً ” .

میلر

وجه:
هذا الحلم مؤات جداً إذا رأيت وجوهاً سعيدة ومؤتلقة ولكنه ينذر بالمتاعب إذا كانت الوجوه مشوهة أو دميمة أو عابسة في وجهك.
إذا حلم شخص يافع بوجه دميم فإن هذا ينبئ بمشاجرات مع الحبيب. أما بالنسبة للعاشق إذا رأى وجه من يحب يبدو هرماً فإن هذا يشير إلى انفصال وتمزق ارتباطات سعيدة.
إذا رأيت وجهاً غريباً وعجيب المظهر فإن هذا يشير إلى أن الأعداء والمحن يحيطان بك.
إذا حلمت برؤية وجهك أنت فإن هذا يشير إلى التعاسة. وبالنسبة للمتزوجين فإن هذا الحلم يهدد بأن الطلاق سوف يحدث. إذا رأيت في الحلم وجهك في المرآة فإن هذا يشير إلى انزعاجك من نفسك لعدم قدرتك على تنفيذ خططك أو تحسنك الذاتي. سوف تخسر أيضاً تقدير الأصدقاء.

خليل بن شاهين الظاهري

رؤيا الوجه

 وأما الوجه فإنه سرور الإنسان وشرفه وقيل رؤيا الوجه تؤول بزينة ومعيشة، فمن رأى في وجهه عيباً فإنه نقصان في ذلك، وكذلك إن رأى أنه زاد زيادة تشين

 ومن رأى: أن لون وجهه صار أحمر مشرقاً فإنه يدل على السرور والفرج

 ومن رأى: أن لون وجهه مصفر فإنه يؤول على ثلاثة أوجه: مرض وعزل وخوف، وإن رآه مسوداً فإنه يدل على حصول هم وغم وقيل يلد إبنة لقوله تعالى ” وإذا بشر أحدهم بالأنثى ظل وجهه مسوداً ” الآية

أما الصدغان فابنتان شريفتان مباركتان فمهما رأى في ذلك فهو منسوب لهما

 ومن رأى: أن وجهه مشرفاً مبيضاً حسناً فإن ذلك بشارة بحسن حاله وصلاح دينه لقوله تعالى ” وجوه يومئذ مسفرة ضاحكة ” وقيل من رأى وجهه مسوداً فإنه رجل مزاح كذاب لقوله تعالى ” ويوم القيامة ترى الذين كذبوا على الله وجوههم مسودة “

 ومن رأى: بوجهه أو بوجه أحد غيره عيباً فإنه نازلة تحيط به أو هم أو غم

 ومن رأى: أن أحداً عبس في وجهه فإنه يرى ما يكره

وإن رأى هو عبوساً في وجه غيره فإنه يحصل له مكروه

 ومن رأى: أنه سخم وجهه فلا خير فيه، وإن رأت ذلك إمرأة فإن زوجها يموت

 وبالمجمل فإن رؤيا الجبهة والوجه جميعاً تؤول على خمسة أوجه: مال وعز وامرأة حسنة وجاه وما يقصده الإنسان، وإن رأى ما يشين بهم فضده

Leave a Reply