رؤيا وتعبيرها في الرئيس صدام حسين رحمه الله

قبل قليل قرأت رؤيا وتعبيرها في الرئيس صدام حسين رحمه الله بتاريخ 6 / 11 / 2010 وتم تعبيرها أمس الرؤيا نصًا … السلام عليكم و رحمة الله و بركاته رأيت في منام لي أني مستلقية على قنفة في غرفة جلوس بيتنا و ابي مستلقي على القنفة المقابلة و انا اشاهد التلفاز فجأة تغير ما كان يعرض عليه و احسست و كأني اصبحت في موقع الحدث لشدة قربي من المشاهد..و اذا بي ارى الرئيس العراقي السابق صدام حسين يخرج من طائرة سفر في مطار ما و هو يرتدي زيا عسكريا اسود اللون مزين بانواط و ميداليات ذهبية عديدة و يبدو اصغر من سنه..نزل على مدرج الطائرة و العديد من الناس متجمعون كأنهم يستقبلونه..فمشى بين الناس بهيبة كبيرة و فخر و مر من امامي فقلت في نفسي “هذه مشيته المعهودة و الله لن نرى حاكما بهيبته” و انا احس بالفرح لرؤيته بهذا المنظر…فوصل الى ما يشبه المنصة فوقف عليها و بدأت فرقة عسكرية كل افرادها يرتدون زيا عسكريا احمرا بعزف النشيد الوطني العراقي المتعارف عليه قبل الاحتلال…و انتهت الرؤيا و لا ادري ان كان ما رأيت رؤيا صحيحة ام لا بارك الله لكم و عليكم و جعل مسكنكم الفردوس الاعلى آمين آمين آمين و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته التعبير نصًا من الشيخ أبو عبدالله ( عماني الجنسية ) أحد طلاب الشيخ بن عثيمين رحمه الله ….. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . بل هي رؤيا صحيحة .. وهي بشارة بحسن مقام صدام – رحمه الله – نسأل الله أن يتقبله في الشهداء ويقوض للعراق رجلا جبارا من أهل السنة مثل صدام فيحقن الله به الدماء .

اعرفي أكثر على عالم حواء:

مصدر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق