قوائد

القاعدۃ الثالثة عشرۃ

الرؤیا سر أو دعه اللہ عن طریق الملک للرأی فلا یقص اِلی علی عالم أو ناصح:
وا لسبب فیی ذلک واللہ أعلم حتی لا یعبر عن طریق جاھل أوحاسد فیقع مالا تحمد عقباہ ، أما اِذا قصّت فیی مجمع طلبة علم أو عقلاء فلا بأس بالجھر بھا لأن الصحابةدائماً یقصون الرؤی بحضور غیرھم ۔
مثاله:
قصة اِخوۃ یوسف مع اِخوتهحینما قال لهوالدہ : ( لَا تَقصُص رُؤیَاکَ عَلیٰ اِخوَتَکِ فَیَکِیدُو لَکَ کَیدَا ) یوسف / ۵

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى